01


يَوْمٌ جَدِيدٌ
 

أُرْخِي وَجْهِي

عَلَى الزُّجَاجِ البَارِدِ لِليَوْمِ.

 

أنْفَاسِي لا تُدَفِّئُ

سِوَى حَافَةِ

جَزِيرَةٍ سَعِيدَةٍ.

 

تَقَعُ دَمْعَةٌ

بالتَّحْدِيدِ تَحْتَ قَدَمَيَّ

لِتُخَصِّبَ الزَّمَنَ.

 

مالغورزاتا زوريسكا، بولندا
الترجمة العربية: خالد الريسوني

 

***
من الديوان الشعري: ملاك المرارة الأخير

دار النشر ستافيطا، 2005